الثلاثاء، 14 يوليو، 2009

حب يفوق الوصف و الكلام ...


السلام عليكم


ازيكم يا جماعة وحشنى موووووووووووت


انا عارفه انى بقالى كتير اوووووى منزلتش حاجة بس ظروف والله اعذرونى


و أن شاء الله متأخرش تانى فى التنزيل ...








أحبك حباً يفوق الخيال


أحبك حباً أن ينتهى هذا محال ...



أحبك و أهواك


و حياتى و عمرى معاك


و قلبى و روحى فداك


و أبداً ... أبداً لم و لن أنساك ...

أحبك يا أغلى حبيب

و مهما تبعد أو تغيب

ستظل لقلبى قريب ...

أحبك يا ذا القلب الحنون

الذى ينسينى الهموم

و حبه يصيبنى بالجنون

وهو أغلى عندى من نور العيون ...

أحبك ... أحبك يا حبيبى الجميل

و أبدا لن تفترق أرواحنا للرحيل

فقط تفترق أجسادنا و تجتمع قلوبنا مهما كان الرحيل طويل

و أن أنسالك هذا مستحيل ...


أحبك حباً فوق مقدور البشر

أحبك يا حبيبى يا أجمل من القمر

يا من علمنى الحب و السهر

تحت أغصان الشجر ...

أحبك يا حياتى

لا بل أغلى من حياتى

و حتى مماتى

سأظل أحبك يا من تمحو أهاتى

و عندما أراك تتوه عبراتى

و تهرب منى كلماتى ...

أحبك حباً يملىء الاكوان

و يبنى أجمل الاحلام

و يحطم الاحزان

و يبدد اى الام ...

أحبك و حبك فى قلبى ليس له حدود

فقد ملىء الوجود

و حطم كل القيود

و أوفى بكل العهود

و أجمل الوعود

أحبك و سأنتظرك حتى تعود

مهما طال الانتظار أعرف أنك حتماً ستعود


أحبك ...


أحبك ...


أحبك ....



.

.

.

.

.


الأحد، 8 فبراير، 2009

حلم ... مجرد حلم ...


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


ازيكم ؟ وحشتونى اووووى


انا بقالى اكتر من شهرين مكتبتش حجاة على المدونة بس أعذرونى كان عندى امتحانات بس خلصت على خير الحمدلله ...


و النهاردة هنزل حاجة هى خاطرة يارب تعجبكم ...


كنت أجلس فى حديقتى و سط الزهور ... أسنشق من الورود أجمل عطور ... اجلس وسط الطبيعة الخلابة ... و سط مساحات خضراء و

اسعة ... أستمع إلى موسيقاى المفضلة ... و أنا أجلس هكذا أحسست بطيف أحد قادم ... و صدق إحساسى ... نعم أتى من كنت أنتظره ... أتى

حبيبى المنتظر ... أتى فارسى الهمام ... الذى سيخطفنى على جواده الأبيض ... نعم أتى حبيبى الجميل ... بعد طول رحيل ... أتى من

هو على قلبى أميراً ... و عقلى له أسيراً ... و حبى له كبيراً كبيراً ... و روحى تعشقه كثيراً كثيراً ... نعم أتى و معه باقة ورود حمراء ... و

بطاقة صغيرة بيضاء ... مكتوب عليها كلمة و احدة ولكن تحمل فى طياتها كلام كثير ... هى أحـبـك ... م أروعها تلك الكلمة عندما تقال

ممن تود سماعها منه ... و ما أصعبها عندما تقال لك ممن لا تحبه أنت ...


أتى حبيبى بعد أن أنتظرته طويلاً ... لم أعتب عليه طول أنتظارى ولم أعتب عليه رحيله ... فلقد أسرتنى عيناه ... و غمرنى بحبه و هواه ...

ولون حياتى بألوان زاهية ... و جعل حياتى هانئة ... و أحتوانى فى أحضانه الدافئة ...


و عندما جائنى قبل يدى برقة و رقصنا سوياً على موسيقى هادئة ...


و على نغمات أمواج البحر ...

ثم سرنا معاً على البحر ... و ظللنا نحكى طويلاً ... جعلنى أحس بأحاسيس رائعة لم أحسها من قبل ... فهو أول حباً فى حياتى ... هو من جاء

يمحو آهاتى ... عندها بدأت أشعر بالحياه .. و بدأت أشعر ببعض حلاوة الدنيا فى هواه .. فقد عشقته و أحببته حياتى معه و أمام عيناه ..

. ثم جلسنا على الرمال ... و كتبنا عليها أسمائنا و أجمل الأمال ... ثم بنينا قصراً رائعاً لنا ... و تخيلنا كيف ستكون فيه حياتنا ... رائعة و

سنكون وحدنا ... ليس معنا غير حبنا و عشقنا ... و الجميل من أحلامنا ...



ولكن ........ فجأة .... أتت موجة عاتية ... فإذا بها تهدم ذلك القصر الذى بنيناه أنا و حبيبى ... إذا بى أنظر حولى لا أجد حبيبى .. و كأنه

طيف و تبخر أو ذهب مع الرياح ... و تركنى وسط الجراح ... أمعقول يختفى هكذا حبيبى ... أمعقول أن تهدم الموجة كل أحلامى ... أمعقول

كنت أتخيل كل هذا ... لا...لا... مستحيل ... مستحيييييييييييييييييييييييييييييل ....



و فجأة ....... رن هاتفى ... فستيقظت .... لأجد نفسى و قد غفوت ... و أنا أجلس أمام البحر و حدى ... لأرى ذلك الحلم الجميل .... يااااااااااه

أمعقول كل هذا كان مجرد حلم ... يا ليتنى ما أفقت منه ... و لكنى أفقت و أنتهى الأمر .. فلملمت أشلاء قلبى و بقاياى ...

و ودعت البحر و ذهبت ...

.

.

.

الجمعة، 5 ديسمبر، 2008

كـل عــــــــــــــــــام ...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


انا عارفه ان بقالى كتير اوى منزلتش حاجة بس الدراسة بقه


فقلت العيد جه لازم انزل حاجه بقه


و هى إهداء منى لكل الى بحبهم


و كل سنة وانتم طيبين و بصحة و سلامة


و يارب تعجبكم ..




كل عام وأنت بخير يا حبيبى ...


كل عام وأنت بخير ... يا دواء جروحى ...

يا نفسى و روحى ....

يا من تمسح دمعتى ...
يا من تقيد شمعتى ...
لتنير حياتى و دنيتى ...

كل عام وأنت بخير يا حبيبى ...


كل عام و أنت بخير ... يا توأم الروح ...
يا شفاء الجروح ...
يا من حبك من قلبى يفوح ...
يا من إليك النفس تبوح ...
بما فيها من احزان و جروح ...

كل عام و أنت بخير يا حبيبى ...


كل عام وأنت بخير ... يا من تعطينى الحب و الحنان ...
يا من تحرمنى من الحرمان ...
يا من تُذهب من قلبى الأحزان ...
يا من تمحو من حياتى الألام ...
يا من معه أعيش فى دنيا العشق و الهيام ...
يا من معه أحيى فى أجمل الأحلام ...

كل عام و أنت بخير يا حبيبى ...


كل عام و أنت بخير ... يا عشقى و هيامى ...
يا كل كيانى ...
يا نور أيامى ...
يا عشق أحلامى ...

كل عام و أنت بخير يا حبيبى ...


كل عام وأنت بخير ... يا دائى و دوائى ...
يا مرضى و شفائى ...
يا أحب أصدقائى ...
يا أعز أقربائى ...

كل عام وأنت بخير يا حبيبى ...


كل عام و انت بخير ... يا من إلى قلبى حبيب ...
يا من من روحى قريب ...

كل عام وأنت بخير يا حبيبى ...

كل عام وأنت بخير ... يا حبيب قلبى ...
يا أسير عقلى ...
يا توأم روحى ...
يا منيت نفسى ...
يا نور عينى ...
يا بلسم و جدانى ...
يا بسمة أيامى ...
يا عشق قلبى ...

كل عام و أنت بخير يا حبيبى ...

كل عام و أنت بخير ... يا من عشت معه اجمل سنين ...
يا من يشعر قلبى إليه دائماً بالحنين ...
يا من حبه فى قلبى يقين ...
ولان يقلله أى شىء مهما بعدت المسافات وتوالت
السنين ...


كل عام و انت بخير يا حبييييييييييييييييييييييييييبى ...



كل عام و أنتم بخير يا أحبتى ....




الجمعة، 3 أكتوبر، 2008

الشوق و الحنين ...



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



ازيكم يا جماعة وحشنى اوووى



كل سنة وانتم طيبين وبخير و صحة وسلامة


انا بقالى كتير منزلتش حاجه بس معلش كنت مشغولة شويه




و يارب بقه الخاطرة دى نعجبكم












أشتاق إليك ... أشتاق إليك ...




أشتاق لدفء قلبك و نظرة عينيك ...





أشتاق لحبك ... أشتاق لحضنك ... أشتاق للمست يديك ...





أشتاق لكلماتك لهمساتك لضحكاتك و كل شوق إليك ...





أشتاق و احن إليك يا أغلى إنسان لدى ...





أشتاق لحنانك و عطفك على ...





أشتاق إلى أن تضمنى إليك و ترجع نفسى إلى ...






أشتاق إلى أن تعود ... و تعود معك روحى...





أشتاق إلى أن تعود ... و تمحو جروحى ...





أشتاق إلى أن تعود ... و تزيح من على قلبى همومى ...





و تعيدنى من جنونى ...





الذى أصابنى بعد فراقك يا نور عيونى ...





و تقول لى هيا قومى ... قومى ...





قومى ننطلق ... نخيا من جديد ...





و نُذهب الاحزان ... بعيد ... بعيد ...






هيا يا حبيبى عود فأنا كلى إشتياق ...





إلى أن تعود فقلبى يتمزق من ألم الفراق ...





هيا عود لتطفىء نار الاشواق ...





التى أشتعلت فى قلبى منذ لحظة الفراق ...





و حبك يا حبيبى فى قلبى باق ... باق ...





مهما حدث فهو باق ... باق ...





باق فى قلبى يا أغلى و أحب الرفاق ...








حبنا يا حبيبى باق على مر الزمان ...





حبنا اكبر من تضيعه سنين أو الايام ...





او الفراق او اى احزان ...







حبنا اعظم من ان تنسينا اياه اى الام ...





حبناعظيم و كبير من اى حباً كان ...





فيا حبيبى لا تدع اى شىء يفرق بيننا مهما كان ...





مهما كان ...





و تذكر دوماً ...





أنى أحبك و أشتاق إليك ...






الثلاثاء، 29 يوليو، 2008

أحلامى اوهااااااااااااااام ...

السلام عليكم




كيفك يا جماعة انا عارفه انى بئالى كتير منزلتش حاجه جديدة


و الخاطرة دى مش جديدة يعنى بس انا كنت حطاها فى اول ما عملت المدونة فمجدش قرأها

بس لانى بحبها اووووووى حبيت اعيد نشرها تانى او يمكن

لانى حسها دلوقتى اوووووووووى او يمكن لأنى اتأكدت كمان

ان أحلامى بالفعل كلها أوهااااااااااااااااااااااام

يارب تعجبكم ...







كم يحلم قلبى بكثير من الأحلام ..



ولكن مع مرور الأيام ..



تحولت أحلامى إلى أوهام ..



نعم أوهام ... أوهام ...



وهم .. أن أجد حب صادقاً فى هذا الزمان ..



وهم .. أن أجد الأخلاص و الوفاء و الأمان ..
أو أن أجد الحنان ..



وهم .. أن تختفى قسوة الأيام ..
و تنتهى كل الأحزان ..
و يعود الحب و الحنان
كما كان فى سابق الأزمان ...



وهم .. أن لا يحدث فراق ..
بين الأحباب و الأصدقاء و العشاق
و تنطفىء نار الأشواق
و تصبح رماد ... رماد ...



وهم .. أن تجد قلوب ما زال يملئها النقاء
أو فيها بعض البرائة و الصفاء ..
و لكن تجد قلوب كثيرة قاسية
تملئها الأحقاد و الأنانيه ...



وهم .. أن تعيش فى هذه الدنيا دون خوف من الأيام
و أن لا تملئك الجراح و الآلآم ..
و تعانى قسوة الزمان ...



وهم .. أن تحيى فى هذه الدنيا حياة هانئة
و أن تظل دوماً فى أحضان حبيبك الدافئة ...



وهم .. أن يمر يوم دون بكاء ...
و ألم و جفاء ..
و حزن و شقاء ...



وهم .. أن لا يخونك صديق
او أن لا يبيعك رفيق
أو أن لا تضل يوماً الطريق ...



وهم .. أن تحب ولا تجرح ..



وهم .. أن تفرح و لا تحزن ..



وهم .. أن تضحك ولا تبكى ..



وهم .. أن تجرح و يداويك أحد ..
أو تبكى و يمسح دموعك أحد ...



وهم . و وهم .. و وهم ... و وهم .... و وهم ..... و أوهاااااااااااااااااااام أخرى كثيييييييييييييييييييييييييييييرة



فحياتى كلها أوهااااااااااااام ...



لا مكان فيها للأحلام ...



لا مكان فيها إلا للآلآم ...



و الجراح و الأحزان ...



فكل أحلامى أوهااااااااااااااااااااام ...



السبت، 28 يونيو، 2008

عصفورة جريحة مهاجرة ...




هاى يا جماعة ازيكم ؟


معلش الفترة الى فاتت منزلتش حاجه جديدة بس كان عندى امتحانات ثانويه


ادعولى اووووووووى عشان النتيجة




بس الحمدلله انا خلصت امتحانات خلاص و فضيت ...






ودى اول حاجه هنزلها فى الاجازة ...














ها هو قلمى يكتب بعدما طاااال صمته



لا انه لا يكتب بل ينـزف ...

ها هو الفجر يأتى و الليل يودعنى



و يتركنى كما أنا فى حزنى ...



لا بل يزيده .. يزيده الام كثيرة



و يتوجنى على الاحزان اميرة



و يجعلنى للجراح أسيرة ...



تركنى الليل ليأتى يوم جديد



لا اعرف ماذا يخبىء لى .. وهل من مزيد ؟



من الجراح و الاحزان



و قسوة الايام ...




تركنى ... ولكن قبل ان يرحل .. قال ...



يال سذاجتك بل غبائك !! هل تتوقعى ان فى هذا الزمان مازال احد يحمل براءة الاطفال



هذا محال ... هذا محااااااااااال ...


.
هل تحلمين ان يمر يوم دون ان تجرحى جرح او اكثر بكثير ؟



او يمر يوم دون ان تشعرين بمرارة او ألم كبير ؟



هذا محال ... هذا محااااااااااااال ...



وإن ظللتى بهذه السذاجة فأبشركِ بأنكِ ستحطمين



او ربما من الألم تقتلين ...



و لكنى ودعته قائلة



نعم كنت سذاجة و كنت مخطأة ...



عندما كنت اقف فى شرفتى و اعد النجوم



وابحث عنها لعلى اجد مع احداهن رسالة من صديق او حبيب تمحو الهموم ...



نعم كنت مخطأة ...



عندما كنت اقف احدث القمر



و ابعث معه رسائل العشق و الغرام ...



و اقول له قل لحبيبى أنى احبه عدد اوراق الشجر



وانه هو حبيبى الوحيد وله كل الرسائل و الكلام ...



وعندما كنت اقول له هل حبيبى يذكرنى كما اذكره



ام أن الدنيا انسته إياى ولم يعد يذكرنى كما اذكره ...



يال غبائى و سذاجتى ...



كنت انتظر منه الرد ... و لكن لم يكن يأتينى برد ...



كنت انتظر منه جواب ... ولكن لم يكن يأتينى بأى جواب ...



من اى احد من الاصدقاء و الاحباب



ولم يكن يقول لى اسباب



ولكن كنت اختلق لهم الاعذار ... و اظل فى انتظار



لعلى اجد من احد منهم جواب ...



و طال الانتظار ...



و لكنى قررت قرار



لن يرجعنى فيه شىء لأنى زقت الكثير و الكثير من المرار



بأنى سأودع هذه الدنيا ليل نهار...



نعم سأودعها و اعيش فى عالم اخر



عالم الخيال ... عالم الجمال و براءة الاطفال ...



عالم الاحلام ... عالم الحب و الامال ...



فلن اعيش مرة ثانيه مع هولاء البشر ذوات القلوب القاسية



يملئها الحقد و الكراهية ... و حب الذات فقط و الانانية ...



وانا ما عدت اقوى على اى جراح و الام



فيكفينى ما انا فيه الان



يكفينى مرارة الايام



ويكفينى هم واحزان



ويكفى اوهام



يكفى ... يكفى ... يكفى كل هذا



و لن اظل هكذا بعد الان ....



فلن اعيش كالعصفورة الجريحة التى تنتظر من يداويها



لن أعيش بقلب لم يعد الفرح يجرىء على دخوله



ولن أعيش بروح تتمنى الموت لتتخلص من هذه الدنيا بكل ما فيها ...



نعم سأنهى هذا العصر الآن



و سأنسج عصر أخر لى



سأنسجه فى خيالى



عصر لم يكن أبداً ليخطر فى بالى ...



عصر يملئه الحب والحنان



و الفرح لا الاحزان



والبسمات لا الالام ...



عصراً مختلفاً عن كل العصور



عصراً أكون فيه حرة وأطير كالطيور



و أتجول فوق البحور



و أبنى من الحب قصور



عصراً يغرد فيه البلبل و يزقزق العصفور ...



اعرف انه عصراً خيالياً لأبعد الحدود



عصراً لم ولن يوجد فى هذا الوجود ...



ولكنى سأحاول ... ولكن إن لم أستطع إجاد ذلك العصر فعلى أغلب ظنى سأموت



ولكن سيكفينى شرف المحاولة



وسأترك من بعدى حكايتى لعل أحد يستطيع أن يكمل ما بدأت فيه ويجد له فى هذا العصر احد البيوت ...




الخميس، 15 مايو، 2008

فينك حبيبى ...

هاى يا جماعة ده دويتو بينى و بين وحدة صحيتى
التركواز انا و البانبى صحبتى ...
يارب يعجبكم ...
فينك حبيبى وحشنى لؤاك

و حشنى حضنك و حشنى هواك

تعالى يا حبيبى روحى مشتقالك

تعالى يا حبيبى انا تعبت بجد محتجالك
اه يا حبيبى تعبنى فراقك

اه يا حبيبى قلبى مشتقلك و حاسس بأشواقك
قلبى بيسالنى كل يوم عليك

قلبى بيصرخ بيقول فين ألقيك
اه يا حبيبى و حشتنى عنيك

وحشنى حنانك و حشتنى لمست اديك

كان ليه يا حبيبى الفراق و ليه بعدنا

ازاى قدرنا نبعد و ازاى افترقنا

معقولة بكل سهولة يضيع حبنا

الحب الى كان كل الناس بتحسدنا عليه

الحب الى كان قلبى دايب فيه
الحب الى اتعاهدنا نحافظ عليه

بكل سهولة كده نضيعه من بين ادينا
نسيبه يموت ادام عنينا

و نسيب قلوبنا تضيع و نقول نسينا
و احنا منسيناش اى حاجه و حبنا لسه ساكن فينا

ما هو ازاى ننسى حب العمر و السنين
الحب الكبير الى كان مليان بالحنين

معقولة هتسيب قلبى يعيش مع الانين
معقولة هتنسى حبك و نعيش متفرقين


معقولة هتسبنى ابكى طول الليالى
وله اجى على بالك و انته ديما فى بالى
و معقولة مش هترجعلى تانى
معقولة قلبك يبقه لدرجة دى انانى

فين وعدك الى وعدتنى بيه
فين حنانك الى عودتنى عليه
فين القلب الى قلبى حسه بيه
فين الحب الى كان قلبى عايش ليه

معقولة كل ده ضااااااع
معقولة كل الى كنت محسسنى بيه كان كله خداع

خلاص لو مش عوز ترجع صارحنى
لو قلبك نسينى يبئا تجاوبنى
كان ايه غيرك و ايه خلاك نسيتنى

ولا انته اصلا مكنتش حبتنى
و كنت كل ده بتخدعنى

مش هقول انى كنت قاسية عليك
لأنك عارف انى ديما كنت حنينة عليك
ومش هقول انى غدرت بحبك و بيك
لأن قلبى عمره ما فكر ينسه حبه ليك

و قلبى كان ديما بيخاف عليك
كا بيحبك و كانت روحه فيك

يعنى انت هتفضل كده ساكت
و عنيك بتقولى ان مشاعرك خلاص ماتت
خلاص يا حبيبى ان مش هتقل عليك
انا اسفه انى فكرت لحظة ان اشتاق اعنيك
و اسفه على كلمة حبيبى الى قلتها ليك

و اسفه على كل لحظة حب عيشتها ليك

خلاص يا حبيبى انا همشى و هاخد قلبى معايا
مش هسيبه عندكم ولا هقولك عيش عمرك ويايا
خلاص همشى و اخد معايا ذكرياتى

خلاص همشى و كفايه علىِ اهاتى
همشى و اعيش مع حد تانى حياتى

ما انته فضلت ساكت و ضيعتى منك
بعد ما كان قلبى حته منك
دلوقتى همشى وابعد خلاص عنك

لأنك متستحقش حبى
و لا تستحق انى اديك قلبى
خلاص يا حبيبى انا هبئا لوحدى
و الايام من غيرك هتعدى

اكيييييد هتعدى

خلاص الفراق كان قرارك
خلاص امشى و كمل بعيد عنى مشوارك

ما انا مش هقدى عمر كله فى انتظارك
خلاص روح و اوعه ترجع فيوم تقدم اعتذارك
لانى خلاص هنساك
و هنسه حبك هنسه هواك

هنساك يا حبيبى هنساك
خلاص هنساك ...